الجالية

بعد سهرة صاخبة.. وفاة شاب مغربي غرقا في إيطاليا

كشفت الشرطة المحلية بمدينة رافينا بإيطاليا، عن وفاة مهاجر مغربي بعد غرقه في مسبح أحد الفنادق بالمدينة المذكورة.

وحسب المصدر ذاته، فقد كان الهالك رفقة أصدقائه المغاربة في سهرة ليلية بأحد الفنادق المعروفة بمدينة رافينا، يوم السبت المنصرم، قبل أن تتحول سهرتهم إلى فاجعة إثر غرق أحدهم في مسبح الفندق.

وقد أفادت الشرطة، أن الضحية (ج.ح) كان يبلغ من العمر 39 سنة، حيث عثر عليه جثة هامدة في المسبح دقائق فقط بعد ابتعاده عن أصدقائه.

وفي إفادتهم للشرطة، يقول أصدقائه أنه بعدما اختفى عن أنظارهم لدقائق، رأوه يطفو فوق سطح المسبح فذهبوا مسرعين ليتفقدوا أمره، حيث قاموا بإخراجه من المسبح واستدعاء طبيب الفندق والإسعاف، الذين حضروا بعين المكان على وجه السرعة، إلا أنهم لم يتمكنوا من إنقاذه، ليؤكد الطبيب وفاة صديقهم غرقا.

بلادنا24 نادية بالمعطي 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى