المحكمة العليا الأميركية ترفض استئناف “قاتل جورج فلويد”

رفضت المحكمة العليا الأميركية، الاثنين، استئناف ضابط الشرطة الأميركي السابق، ديريك شوفين، المحكوم عليه بالسجن لأكثر من 20 سنة، في قضية مقتل الأميركي من أصل أفريقي “جورج فلويد” في مدينة مينيابولس الأميركية.

وحسب صحيفة “الغارديان”، فإن هذا القرار يثبت إدانة شوفين بتهمة القتل من الدرجة الثانية، والتي حكم من أجلها بالسجن 21 سنة.

وكانت قد طلبت هيئة الدفاع عن المدان، في أكتوبر الماضي، من أعلى محكمة في البلاد النظر في القضية، بدعوى أنه “حُرم من محاكمة عادلة في سنة 2021 بسبب التحيز في المحاكمة السابقة التي جاءت عقب ضجة كبيرة وتظاهرات على مستوى البلاد نددت بعنصرية الشرطة وقسوتها”.

كما اتهم محامو شوفين، هيئة المحلفين بـ”سوء السلوك”، وزعموا أنه “كان من مصلحتهم إدانة الضابط السابق لتجنب تهديدات بالعنف من الجمهور”.

ويذكر أن القضية تعود إلى الـ25 من ماي 2020، حينما قام شوفين بوضع قدمه على رقبة فلويد والضغط عليها لمدة ما يقارب عشر دقائق، دون اكتراثه لتدخل مارة مذعورين وصرخات الرجل قبل وفاته، وهي الواقعة التي تم تناقلها على نطاق واسع عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، والتي لاقت ردود أفعال قوية تطورت لوقفات احتجاجية متكررة ساهمت في إدانة شوفين وانتهت بالحكم عليه بأكثر من 20 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *