اقتصاددولي

صندوق الضمان الاجتماعي الإسباني يخسر آلاف الشركات التابعة له.. والمغاربة ثاني المتضررين

وفقا للبيانات التي قامت بنشرها وزارة الإدماج والضمان الاجتماعي والهجرة، خلال هذا الأسبوع، تم الإعلان عن خسارة الضمان الاجتماعي للعديد من الشركات التابعة له والتي وصل عددها إلى 18514 شركة، بما فيهم 2258670 عاملًا.
وأشارت الوزارة لوجود 6040 وظيفة إضافية، أي ما يصل إلى 2335216 عاملًا أجنبيًا، وهو ما يمثل 11.47٪ من العدد الإجمالي للأعضاء.
وكشفت الصحيفة الإسبانية  ‘diario de mallorca’، أنه خلال 12 شهرًا الماضية، تمت إضافة 204673 موظفًا أجنبيًا، أي بزيادة قدرها 9.96٪.
ومن إجمالي عدد الأعضاء خلال شهر فبراير، الذين وصل عددهم 839 793، معظمهم ينحدرون من دول الاتحاد الأوروبي وذلك بنسبة 35.15٪، كذلك 1464831 شخصًا من دول العالم الثالث والذين وصلت نسبتهم 64.85٪.
ووفقا للمصدر ذاته، فإن أغلب موظفي هذه الشركات ينحدرون من رومانيا حيث بلغ عددهم (331729)، والمغرب بنسبة وصلت إلى (289548)، بما في ذلك إيطاليا (140447)، والصين(106792)، ثم فنزويلا (105.093).
وتبيّن أن نسبة النساء وصلت إلى 43، 46%، بينما نسبة الرجال تمثّلت في 56، 54%، حيث زاد الانتماء الأجنبي في جميع المناطق، ولا سيما جزر البليار بنسبة 2.99٪، وفي كانتابريا 1.68٪، في حين انخفض بكل من قشتالة 1.03٪ وسبتة 0.34٪.
و حسب النظام، فإن غالبية الأجانب ينتمون للنظام العام، أي ما يشكلون 623 867 1، بما في هذا النظام الزراعي حيث وصل عددهم 230499، وكذلك الوطني بنسبة 164378 عاملًا.
واستنادا على ما سبق، فإن النظام العام بلغ عدده 16192 بشهر يناير، أي 0.78٪، بينما سجل عدد الأجانب زيادة بنسبة0.55 ٪ في الشهر الماضي ليصل إلى 387673.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى