مجتمع

عائلات الطلبة المغاربة العالقين بأوكرانيا يحتجون ويطالبون بتدخل دبلوماسي

بلادنا 24- صفاء بورزيق

يعيش الطلبة المغاربة المقيمين في أوكرانيا، حالة من الرعب و الذعر، عقب تقدم القوات الروسية على الأراضي الأوكرانية، وماخلفته من خسائر مادية وبشرية.
ومع التصعيد العسكري الروسي ضد أوكرانيا،ناشدت بعض عائلات الطلبة المغاربة في أوكرانيا الحكومة المغربية للتدخل العاجل لإجلاء أبناءهم وإبعادهم عن أماكن الدمار.

وطالبت العائلات، خلال وقفة احتجاجية لها، صباح اليوم الجمعة، أمام مقر وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، بالعاصمة الرباط، بتحرك دبلوماسي فوري، لإجلاء أبناءهم، عبر منافذ الجوار الأوكراني، خاصة بعد إغلاق المجال الجوي.

وأفاد بلاغ للسفارة المغربية في كييف، أن المغاربة الراغبين في مغادرة التراب الأوكراني، التوجه إلى المنافذ الحدودية للولوج إلى دول الجوار، من بينهم رومانيا وهنغاريا وسلوفاكيا ، حيث سيتم إنشاء خلايا لاستقبالهم ومرافقتهم.
وأكد البلاغ ذاته، على عدم مغادرة أماكن الإقامة إلا في حالة الضرورة القصوى، والاحتفاظ الدائم بأوراق إثبات الهوية، لاسيما التواصل المستمر مع السفارة وخلية الأزمة المخصصة لهذا الغرض.

وصرح أحد الطلبة المقيمين بأوكرانيا، لـ “بلادنا 24”، أنهم مازالو عالقين في أنفاق “المترو”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن السفارة المغربية لحد الساعة لم تتدخل في الموضوع.

وجدير بالذكر، أن المغرب سبق وأن حذر مواطنيه بمغادرة بلاد أوكرانيا بشكل عاجل، عبر الرحلات الجوية المتوفرة، حفاظا على سلامتهم من القصف الروسي-الأوكراني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى