“النسيبة” يكسر تهميش فاطمة وشاي ويعيدها لشاشة التلفاز

ستعود الفنانة القديرة، فاطمة وشاي، من جديد، للساحة الفنية، بعد غياب دام لسنوات، وذلك من خلال مشاركتها في الفيلم الدرامي الجديد “النسيبة”، بمشاركة قائمة طويلة من الفنانين.

ومن المرتقب أن تسجل فاطمة وشاي حضورها هذه السنة خلال شهر رمضان المقبل، بعدما احتضنت القناة الثانية العمل الفني، وضمته لباقة برامجها الخاصة بهذا الشهر الفضيل.

ويجمع فيلم “النسيبة”، وشاي، بالعديد من الفنانين، الذين تجمعهم معها علاقة قوية، والعديد من الأعمال الفنية المتنوعة، على رأسهم كل من الفنان عزيز حطاب، والفنانة دنيا بوطازوت، ولبنى شكلاط، وآخرين.

ومن المرتقب أن يتناول فيلم “النسيبة”، مواضيع عديدة، تتعلق بالأسرة، وسيقدم عرضًا للعلاقة بين الزوج وأم زوجته، بعيدًا عن النظرة التقليدية التي تضعهما في قلب الصراعات والمشاكل. ويسلط الضوء على العلاقة بين الأزواج، وعلى أهمية الصداقة في المجتمع، من خلال تقديم صديقتين تتبادلان النصائح، ويدعمان بعضهما البعض في الأوقات الصعبة.

وعن تفاصيل شخصية الفنانة فاطمة وشاي، فمن المرتقب أن تجسد دور “النسيبة”، في جل أحداث القصة، وهي الفرصة التي ستمنح للأخيرة مكانة هامة داخل العمل، تخول لها فرصة إظهار كفاءتها وتجربتها الطويلة في المجال.

وهكذا، بدأت معالم الأعمال التلفزيونية المخصصة للعرض في موسم رمضان المقبل، في الظهور، بعد الانتهاء من تصويرها وتوضيبها وتسليمها إلى القناة المالكة للعمل.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *