هل وفقت “فرانس فوتبول” في اختيار مارتينيز أفضل حارس في العالم على حساب بونو؟

العديد من المتتبعين لكرة القدم وخاصة عشاق ياسين بونو في غاية الحزن لعدم حصول الحارس المغربي على جائزة “ياشين” لأفضل حارس في العالم لسنة 2023، وتتويج الأرجنتيني إيميليانو مارتينيز بالجائزة.

ولعل ما أثار الجدل هو المعايير التي استندت عليها مجلة “الفرانس فوتبول” لاختيار أفضل حارس خلال السنة الحالية، وتجاهلت ما قدمه إيدرسون خلال الموسم الماضي ومساهمته الفعالة في تتويج مانشستر سيتي الإنجليزي بالثلاثية.

وكذلك ما فعله بونو رفقة إشبيلية الذي كان أحد أسباب في تتويج النادي الاندلسي بلقب الدوري الأوروبي، فضلا أن المجلة نفسها صنفت بونو في المركز الـ13 كأفضل اللاعبين في العالم، متوفقا على مارتينيز المحتل للمرتبة الـ15 وإيدرسون المتواجد في الصف الأ

وإذ لحظنا من خلال الألقاب فإن الترتيب سيكون على النحو التالي، إيدرسون في المركز الأول وبونو وصيفا ومارتينيز يحتل الرتبة الثالثة.

وفي حالة كان المعيار هو الأرقام الفردية، فإن الحارس البرازيلي يتفوق على بونو ومارتينيز، لإن إيدرسون شارك في 48 مباراة حافظ على نظافة شباكه في 19 مناسبة وتلقت مرماه 39 هدفا.

بالنسبة لبونو فإنه حافظ على نظافة شباكه في سبع مناسبات، وتلقت مرماه 41 هدفا من أصل 36 مباراة خاضها الأسد المغربي.

أما إيميليانو فإنه حقق “الكلين شيت” في 13 مناسبة، وتلقت شباكه 39 هدفا من أصل 37 مباراة خاضها خلال الموسم الماضي.

ولكن البعض الأخر برر أن حصول مارتنيز على الجائزة بمثابة مكافأة لما قدمه في كأس العالم، والذي لا يزال تأثيرها باقي، ومن المؤكد أن إيمليانو لن يتواجد قائمة المرشحين في النسخ القادمة.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *