مجتمع

وهبي يمنح السجناء الحاصلين على شواهد جامعية سجلات عدلية نظيفة

دعا عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، اليوم الأربعاء 23 مارس الجاري، في كلمة له خلال الدورة العاشرة للجامعة الربيعية التي تتم في السجون، والمنظّمة من طرف المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، إلى منح السجناء الحاصلين على دبلومات جامعية وشهادات عليا، سجلات عدلية فارغة ونظيفة من السوابق، بغية الدفع قدماً بالأوراش الكبرى داخل السجون في إطار إعادة إدماج السجناء.

و أبرز وهبي خلال كلمته، أهمية التدابير التحفيزية مثل العفو والإفراج بشروط لتشجيع السجناء على الانخراط في أوراش التنمية، مؤكداً على فضل التوجيهات الملكية الرامية إلى إرساء استراتيجية عميقة وشمولية لهذا القطاع، بحيث تمكن المغرب من قطع أشواط متقدمة في قضايا السجون والسجناء.

وشهد حفل افتتاح الجامعة الربيعية، بالسجن المحلي بسلا 2، على توقيع عدة اتفاقيات من طرف المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، وبعض مجالس الجهات بالمملكة ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، بغية دعم البنيات التحتية وتحسين الخدمات المقدمة لنزلاء المؤسسات السجنية، ودعم البرامج التأهيلية داخل السجون وتجهيز خمس مراكز سجنية بالأقاليم الجنوبية للمملكة.

وتمت فعاليات الجامعة الربيعية، بمشاركة ما يعادل 80 سجينا بشكل حضوري، وتابعها عن بعد مجموعة من السجناء الحاصلين على شواهد جامعية أو الذين يتابعون دراستهم بمختلف جامعات المملكة، وتعتبر الجامعة الربيعية التي تتم في السجون كل سنة، محطة تتيح للنزلاء إبراز قدراتهم المعرفية وتثمين ما اكتسبوه من معارف خلال مسارهم الدراسي، وكذا التفاعل مع القضايا والإشكاليات المجتمعية في إطار مواطنة مسؤولة وفاعلة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى