وزارة الصحة تستعرض خطتها للسلامة داخل المنشآت الصحية العمومية

ترأس وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت طالب، الملتقى الأول للجنة المركزية لأنظمة السلامة والحماية من الحريق في المنشآت الصحية العمومية، اليوم الخميس، بقصر المؤتمرات أبي رقراق سلا.

وأوضح بلاغ وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أن “هذا الملتقى كان مناسبة لعرض الرؤية الاستراتيجية للوزارة، والخاصة بالسلامة داخل المؤسسات الصحية، والمستخلصة من توصيات تقرير رصد وتقييم المخاطر، الذي هم عينة مشكلة من أزيد من 170 مؤسسة صحية بمختلف أصنافها على مستوى الجهات الاثنتا عشر بالمملكة، مع تتبع خطط الطوارئ بها والذي أنجزته لجنة مركزية يرأسها خبير في تدبير المخاطر”.

وتروم هذه الاستراتيجية الجديدة المعلنة، حسب المصدر ذاته، إلى “تعزيز قدرات قطاع الصحة والحماية الاجتماعية للحد من المخاطر الناجمة عن تسرب أو اشتعال أو انفجار محتمل داخل مختلف المصالح الصحية عبر التراب الوطني، وتقييمها والسيطرة عليها، تماشيا في ذلك مع متطلبات الصحة والسلامة المهنية، وكذا بغية تهيئة بيئة عمل آمنة وسليمة لمرتادي المرفق العام الصحي والمهنيين على حد سواء”.

وذلك، بـ”هدف تحقيق الجاهزية المطلوبة على مدار الساعة وحماية الأرواح والممتلكات، مع وضع خطة ناجعة لفرض انضباط المشاريع الجارية والمستقبلية بالقطاع لهذا النوع من المعايير طبقا لأفضل الممارسات المتعارف عليها في هذا الشأن”.

وتندرج هذه الاستراتيجية الجديدة، في إطار إصلاح المنظومة الصحية الوطنية وتأهيلها، بما يضمن التنزيل الفعلي لورش الحماية الاجتماعية، وفي إطار دينامية التحول الجديدة التي يشهدها قطاع الصحة والحماية الاجتماعية، وإعادة هيكلة وتجهيز المؤسسات الصحية.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *