وزارة الخارجية تستنكر تمزيق المصحف بهولاندا

أدانت المملكة المغربية بـ”أشد العبارات إقدام أحد المتطرفين بتمزيق نسخة من المصحف الشريف، بلاهاي الهولندية، مستنكرة هذه الخطوة الاستفزازية الجديدة التي تمس بمقدسات وبمشاعر أكثر من مليار مسلم”.

وأفادت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، في بلاغ أصدرته اليوم الأربعاء، أنه “تذكر المملكة المغربية بقيم التسامح والتعايش واحترام المقدسات”، مؤكدة على “ضرورة إعمال القانون للتعامل بحزم لردع كل مس بالأديان وبمشاعر المنتسبين لها”.

يأتي ذلك، عقب تمزيق زعيم حركة “بيغيدا” المتطرفة المناهضة للإسلام في هولاندا، إدوين واجنسفيلد، نسخة من المصحف الشريف، بعد يومين فقط من قيام المتطرف السويدي راسموس بالودان،  بحرق نسخة من القرآن الكريم أمام السفارة التركية بالعاصمة السويدية ستوكهولم، مما أغضب العديد من المسلمين حول العالم.

هذا، وسبق أن أدانت وزارة الخارجية في بلاغ، “إقدام متطرفين سويديين السبت الماضي بستوكهولم، على إحراق المصحف الشريف”، معبرة عن “رفضها المطلق لهذا الفعل الخطير”.

وأكد البلاغ، أن “المملكة المغربية تستغرب سماح السلطات السويدية بهذا العمل غير المقبول، الذي جرى أمام قوات الأمن السويدية، وتطالبها بالتدخل لعدم السماح بالمس بالقرآن الكريم وبالرموز الدينية المقدسة للمسلمين”.

كما خلص البلاغ، أن ”هذا العمل الشنيع الذي يمس بمشاعر أكثر من مليار مسلم من شأنه تأجيج مشاعر الغضب والكراهية بين الأديان والشعوب”.

بلادنا24

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )