الرئيسيةسياسية

هل ضمن بنعبد الله ولاية رابعة على رأس “الشيوعيين” قبل المؤتمر؟

مازال الترقب حول المؤتمر المقبل لحزب التقدم والاشتراكية، والأمين العام المقبل، التي ستخلف محمد نبيل بنعبد الله، في زعامة الشيوعيين المغاربة، أو استمراره لولاية رابعة.

مصادر داخل حزب التقدم والاشتراكية، أكدت أن أعضاء المكتب السياسي للحزب، يدعمون نبيل بنعبد الله، لولاية رابعة، مع وجود سعيد فكاك منافسًا مستقبليًا له، في حال قدم ترشحه مستقبلًا.

نفس المصادر، أشارت إلى إمكانية دخول شرفات أفيلال على الخط، من أجل قيادة الحزب، إلا أن أملها في القيادة يبقى ضعيفًا، إن لم يكن “منعدمًا”، حسب تعبير المصادر التقدمية.

ولَم تُخفِ المسؤولة الحكومية السابقة، أملها في أن تكون قيادة التقدم والاشتراكية مستقبلًا بـ”نون النسوة”، وذلك قبل أكثر من سنتين.

وحاولت “بلادنا24” ربط الاتصال مع شرفات أفيلال، إلا أنها لم تجب.
سعيد فكاك، يبقى هو الآخر بحظوظه في كسب الرهان، لكن بنعبد الله، مدعوم بقوة من الهيئة التقريرية للحزب، وهو الأمر الذي لا يخفيه أعضاء المكتب السياسي، الذين يساندون المسؤول الحكومي السابق لولاية رابعة على رأس حزب يعتا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى