مسؤول بريطاني: الذكاء الاصطناعي لن يلغي الحاجة إلى جواسيس من البشر

أكد رئيس جهاز الاستخبارات البريطانية الخارجي (أم آي 6)، في تصريحات أمس الأربعاء، إن “الذكاء الاصطناعي سيغير عالم التجسس، لكنه لن يحل مكان الحاجة إلى جواسيس من البشر”.

ونقلت عدة تقارير إعلامية، أنه من المقرر أن يقدم مدير وكالة الاستخبارات الأجنبية في المملكة المتحدة، ريتشارد مور، في براغ، توضيحات مسجلة سابقا حول موضوع التهديدات المتطورة التي يواجهها الغرب من روسيا وإيران، مشددا على أن “الحاجة للبشر ستظل حاسمة في عصر الذكاء الاصطناعي سريع التطور”.

وأضافت التقارير ذاتها، أن رئيس الاستخبارات البريطاني، سيتطرق إلى أهمية، “الخصائص الفريدة لوضع عملاء من البشر في الأماكن الصحيحة والتي ستظل الأكثر أهمية”، مسلطا الضوء كذلك على قدرة الجواسيس على “التأثير على عمليات اتخاذ القرار داخل الحكومة أو داخل جماعة إرهابية”.

وأشارت التقارير، أن ريتشارد مور اختار  إلقاء الخطاب، في العاصمة التشيكية، موطن حركة الحرية “ربيع براغ” عام 1968 التي سحقتها الدبابات السوفيتية.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *