محكمة وادي زم تدين مقدم شرطة رفقة شريكه بالحبس النافذ بتهمة النصب

قضت المحكمة الابتدائية بوادي زم، بالحبس النافذ في حق شخص رفقة شريكه مقدم شرطة، بعدما تابعتهما النيابة العامة المختصة، بتهم “النصب واستعمال وادعاء لقب متعلق بمهنة نظمها القانون، دون أن يستوفي الشروط اللازمة لحمل تلك الصفة، التزين علنا بشارة رسمية لإحدى الوظائف، القيام بعمل في وظيفة عامة مدنية بغير صفة، التوصل بغير حق إلى تسلم بطاقة التعريف الوطنية عن طريق الإدلاء ببيانات غير صحيحة، النصب، المشاركة في استعمال وادعاء لقب متعلق بمهنة نظمها القانون دون أن يستوفي الشروط اللازمة لحمل تلك الصفة، والمشاركة في التزين علنا بشارة رسمية لإحدى الوظائف، والقيام بعمل في وظيفة عامة مدنية بغير صفة”.

وأدانت الغرفة التلبسية بمحكمة وادي زم المتهمان، بسنة واحدة حبسا نافذا، وغرامة نافذة قدرها 2000 درهم مع تحميلهما الصائر وإكراههما في الأدنى.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية، قد أحال شخصاً رفقة مقدم شرطة على السجن المحلي، بعدما وضع مجموعة من الأشخاص شكاية لدى المصالح الأمنية بمفوضية وادي زم، تفيد تعرضهم لعملية النصب.

وتوصلت المصالح الأمنية بشكاية من طرف ثلاث ضحايا، يتهمون شخصا بانتحال صفة شرطي وتعريضهم للابتزاز، بدعوى الامتناع عن إخضاع محلاتهم التجارية وسياراتهم الشخصية لإجراءات المراقبة.

وبعد الأبحاث المتواصلة من طرف المصالح الأمنية بوادي زم، تمكنت العناصر الأمنية من توقيف مقدم شرطة، يشتبه تورطه في المشاركة في هذه العملية، بعد إقدامه على تسليم لوازمه الوظيفية للمشتبه الرئيسي.

بلادنا24 – زهير عبدالله 

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )