سياسية

مؤتمر الجبهة | بنعلي متمسك بـ”الأمانة العامة” .. وشباط مستمر في “التكوليس”

كشفت مصادر خاصة لـ”بلادنا24″، أن الوضع ليس على ما يرام داخل حزب جبهة القوى الديمقراطية، بسبب تحركات الأمين العام السابق لحزب الاستقلال والملتحق حديثا بـ”الزيتونة”، حميد شباط، وصراعه مع مصطفى بنعلي قبل مؤتمر الجبهة.

نفس المصادر تشير إلى أن الحزب ومع الاستعدادات للمؤتمر، تبين أن حميد شباط والتحاقه بحزب الجبهة، ليس فقط من أجل الترشح وإنما من أجل قيادة “الزيتونة” مستقبلا، خلفا لبنعلي، الأخير الذي يعول على الاستمرار في الزعامة، وأن الزعيم الاستقلالي سابقا، لا يراهن على النقابة المؤسسة حديثا وإنما لقيادة “الزيتونة” بعد المؤتمر . .

وفي نفس السياق، تؤكد مصادر أن حميد شباط، يعقد اجتماعات مطولة سواء بالعاصمة العلمية للمملكة، باعتباره المنسق الجهوي للحزب من أجل الضغط على “تكثل من أجل الوطن” الذي يقوده العمدة السابق لفاس، وذلك مع اقتراب مؤتمر حزب بنعلي .

وفي جانب اخر، تشير مصادر إلى أن حميد شباط استطاع إقناع برلمانيي حزب جبهة القوى الديمقراطية، من أجل دعمه في المؤتمر المقبل، وهو الأمر الذي لا يقبله بنعلي .

ويشار إلى أن حميد شباط، نفى يوم السبت الماضي، أخبار طرده من جبهة القوى الديمقراطية، وذلك في اجتماع بحضور أعضاء من الأمانة العامة للحزب والأمانة الجهوية والأمانات العامة الإقليمية و برلمانيي الحزب وأغلب المنتخبين بالجهة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى