الرئيسيةسياسية

قصر المرادية يواصل “ترهاته”.. الوكالة الرسمية للجزائر تتهم “اليونيسيف” بـ”العمالة” للمغرب

عادت وكالة الأنباء الجزائرية، الناطقة الرسمية بإسم قصر المرادية، لمهاجمة المؤسسات الدولية، بينهم التابعة للأمم المتحدة ، متهمة إياهم بـ”العمالة” للمغرب، في اتهامات لا تتجاوز ادعاءات واهية، غير مبنية على أساس.

 

فبعدما هاجمت الناطق الرسمية بإسم دولة الجزائر، البنك الدولي في وقت سابق، عادت نفس الوكالة، لتبرير ما جاء في تقرير اليونيسيف، متهمة الأخيرة باستعمال “أكاذيب متعمدة لمحاولة تسويد صورة الجزائر”.

 

التقرير الصادر من “اليونيسيف”، الذي جاء فيه “أنه إضافة الى معاناتهم من البطالة والهشاشة يواجه الشباب الجزائري ضعف التمدرس والتهميش الاقتصادي”، والذي يكشف الواقع المعاش في التقارير الدولية الصادرة، كذبته الوكالة الرسمية بالتساؤل والإجابة في نفس الوقت “من الذي يمكن أن يقوم بهذه المهمة القذرة احسن من عميل مخزني؟”.

وتابعت الوكالة الرسمية، أن “هذا التقرير الكاذب حول الجزائر الذي يحمل توقيع ممثل اليونيسيف في الجزائر المحسوب على المخزن المغربي والذي حصل على شهادة دكتوراه في الطب من المغرب لن يمر بسلام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى