ثقافة وفن

في دور فتاة بدوية.. الفنانة نادية ايت تخوض تجربة جديدة خلال شهر رمضان

بلادنا 24-صفاء بورزيق-

استطاعت الممثلة المغربية، ناديت ايت أن تصقل موهبتها، وتنسج خيوط مسارها الفني، بحبر من نغم، وذلك بعد ظهورها للمرة الأولى في شخصية غيثة البرهومي، في مسلسل قضية العمر، لمخرجه مراد الخودي، جسدت دور البطولة مع ثلة من نجوم الشاشة المغربية، أبرزهم الفنان محمد خي، عدنان موحجة، يحيى الفاندي، لتلفت انتباه الجمهور المغربي.

وفي كل شهر رمضان، يكون المشاهد المغربي على موعد مع مجموعة من الأفلام والمسلسلات الرمضانية، التي يجسدها نجوم بصموا على مسار فني طويل، واستطاعوا فرض أنفسهم في أعمالهم الناجحة.

وفي هذا الصدد صرحت الفنانة نادية أيت في تصريح خاص لـ “بلادنا 24”، أنها ستلتقي بجمهورها في مسلسل “بيا ولا ليك”، للمخرج مراد الخودي، الذي سيبث على القناة الأولى خلال شهر رمضان.

وأوضحت نادية، أنها ستجسد دور رحمة ، فتاة بدوية تعيش بأحد الدواوير تدعى “مسك الليل”، لتجد نفسها ضحية صراع ثنائي، بين أهل القرية والمالك الحقيقي للأرض ، ورغم ذلك ستعيش رحمة قصة حب شائكة تجمعها بأحد أبناء القرية، الذي سيبدي أبوه إعجابه بها، ليكون بذلك حجرة معرقلة أمام قصة حبهما.

وأكدت المفنانة أنه لا يمكنها أن تجسد الدور الذي يتنافى مع قناعتها النفسية والإديولوجية.

وفيما إن كان التمثيل يقتصر على الموهبة فقط، قالت الفنانة نادية ايت: “إن الممثل الناجح لابد أن يتوفر على موهبة وإحساس، وإن أتيحت له الفرصة أن يدرس الميدان، هو الأمر الذي سيختصر عليه مسافة نجاحه، إذ سيصقل موهبته بشكل أكاديمي“، على حد تعبيرها.

وللإشارة فإن الفنانة المغربية نادية ايت، تُعد من الفنانات اللواتي تألقن في العديد من المسلسلات الدرامية، أبرزهم مسلسل “قضية العمر”، “أولاد المرسى”، لزوجها المخرج مراد الخودي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى