تقاريردوليسياسية

عقوبات قاسية فُرضت على القطط من الفصيلة الروسية

فرض الاتحاد الدولي للقطط عقوبات جزرية على القطط الروسية،كرد القليل من القيمة لأوكرانيا بعد الغزو الروسي.
ووفقا لما أوردته صحيفة “NDTV” فإن المنظمة الغير الحكومية، أصدرت بياناً توضح فيه صدمتها من تحرك الجيش الروسي في اتجاه أوكرانيا.
ووفقا للمصدر نفسه،تبين موت العديد من الأشخاص الأبرياء، وإصابة الكثير أيضا بجروح خطيرة،و أُجبر مئات الآلاف من الأوكرانيين وغيرهم من الجنسيات على الفرار من منازلهم والاختباء في أنفاق القطارات للحفاظ على سلامتهم.

وصرحت المنظمة الغير حكومية في بيان رسمي أنه “يمكننا جميعاً أن نشهد الدمار والفوضى التي تعم البلاد الناجمة عن هذا الفعل الشنيع الغير مسبوق”.
حيث أفشى الاتحاد في بيان آخر ، أن المجلس يشهد جميع الفوضى والفظائع لكنه لا يحرك ساكناً، حيث قرر انه ابتداءاً من 1 مارس” لا يمكن إستيراد أي قط روسي تمت تربيته بروسيا وتسجيله أيضا في رعي الإتحاد خارج روسيا، وهذا بغض النظر عن المنظمة التي أصدرت نسبه وسجله.

و أضاف الاتحاد: “لا يمكن تسجيل أي قط ينتمي إلى روسيا ضمن معرض “FiFe” الموجود خارجها، بغض النظر عن المنظمة التي ينتمي إليها المعارضون ويحملون عضويتها”.

و أضاف:” هذه القيود صالحة لغاية 31 ماي حتى يعاد النظر إليها اذا لزم الأمر”.

حيث أضاف مجلس الإدارة ميزانية تخص دعم مربيين ومحبي القطط بأوكرانيا والذين يعانون من الوضع المأساوي الحالي.

و تجدر الإشارة أن القوات العسكرية الروسية شنت حملة عسكرية على أوكرانيا يوم 24 فبراير، بعد ثلاثة أيام من إعتراف موسكو بالمناطق الأوكرانية المنفصلة ونخص بالذكر “دونيتسك ولوغانسك” ككينات مستقلة .

و أدانت الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وكندا إلى جانب دول أوروبية أخرى ،العمليات العسكرية الشرسة لروسيا على أوكرانيا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى