الرئيسيةسياسية

بعد دعوة السفارة الاوكرانية لـ”تجنيد” المغاربة لمحاربة الروس.. يساريون يرفضون العرض!

استنكر المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد دعوة سفارة الجمهورية الأوكرانية بالرباط، يوم 24 فبراير 2022 بصفحتها على الفايسبوك، المواطنات والمواطنين المغاربة إلى الانضمام إلى الجيش الأوكراني لمحاربة روسيا، وهو ما اعتبره الحزب تدخلا ضمنيا في السيادة الوطنية للمغرب، ويستدعي ردا مستعجلا، لأنه، وكما جاء في البيان الصادر عن الحزب ذاته، أمر يتجاوز المهام الدبلوماسية الموكولة قانونا للسفارة المعنية، فضلا عن أنه ربما سيسيئ إلى العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وجمهورية روسيا الاتحادية.

واعترض الحزب ذاته على المبادرة التي قادتها سفارة جمهورية أوكرانيا، واصفا إياها ب”الغير مسؤولة”، منبها إلى احتمال أن تتسبب في نزاع بين المغرب وروسيا، خصوصا وأن الدولتين تجمعهما روابط قوية، دبلوماسيا، اقتصاديا، وثقافيا، لاسيما أن ملف القضية الروسية الأوكرانية موضوع لدى مجلس الأمن والأمم المتحدة، ومشددا في الآن ذاته على ضرورة متابعة السفارة الأوكرانية على ما أقدمت عليه من تعد للقوانين الدولية، وتماد غير مبرر، خصوصا بعد سعيها إلى تحميل الشعوب تداعيات الصراع الروسي الأوكراني.

ودحضا لدعوة السفارة غير القانونية، تضمن البيان تذكيرا بكافة المهام التي يحددها القانون الدولي للسفارات، والتي تتجلى في الدفاع عن مصالح الدول التي تمثلها، وتيسير أعمال وخدمات مواطنيها المقيمين في الدولة المضيفة، وتجدر الإشارة إلى أن السفارة الأوكرانية بالمغرب دعت في التدوينة نفسها على حسابها بالفايسبوك، إلى التبرع بالأموال للقوات المسلحة الأوكرانية من خلال حساب فتح بالبنك الوطني الأوكراني، وهو ما زاد من استغراب الحزب الاشتراكي الموحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى