الرئيسيةمجتمع

دراسة| استعمال رموز “الإيموجي” مكروه مع زملاء العمل

كشفت دراسة حديثة، أن الأشخاص الذين يستعملون الرموز التعبيرية في رسائلهم، والتي تعرف باسم “ايموجي”، ينظر إليهم بأنهم أقل قوة من أولئك الذين يقتصرون على الكلمات فقط، لاسيما في الرسائل المرسلة إلى زملاء العمل.

وفي نفس السياق، أكدت الدكتورة إلينور أميت، وهي باحثة مشاركة في الدراسة، أن الرسائل المرئية توحي برغبة مرسلها في التقارب، وخلف علاقة ود مع المتلقي، إلا أنها تؤثر سلبا على الانطباع الذي يؤخد عليه، حيث توضح إصرار المرسل على اجتياز الرسمية، وصولا إلى خلق نوع من الترابط.

وجدير بالذكر، أنه لا عيب في استعمال الرموز التعبيرية اثناء التواصل مع الأقارب والأصدقاء، ذلك لأنها لا تحدث نفس التأثير لدى الزميل في العمل، فالبعكس، هذه الرموز، وباختلاف أنواعها، تلعب دورا كبيرا في إغناء الرسائل، لانها تساعد كاتب الرسالة في إيصال إحساسه بشكل تقريبي إلى المستقبِل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى