حسن فولان يعبر عن حنينه وشوقه لبداياته الأولى مع “مسرح الحي”

عبر الفنان القدير، حسن فولان، عن حنينه وشوقه لأيام الماضي، خاصة فترة الثمانينات وبداياته الأولى مع فرقة “مسرح الحي”، عبر صفحته الرسمية بمنصة “إنستغرام”.

ونشر حسن صورة قديمة له رفقة ثلة من الفنانين وأعضاء الفرقة، من قبيل الفنان محمد الخياري، عبد الإله عاجل وزوجته نجوم الزوهرة، إلى جانب الراحل نور الدين بكر، عبد الخالق فهيد وغيرهم، مرفقة بعبارة مختصرة ومعبرة: “الزمن الجميل”.

لتنهال مختلف التعليقات على المنشور من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معبرين عن تأثرهم بالصورة، واشتياقهم لعروض الفرقة، حيث علق أحد المتابعين: “أجمل وأحسن فرقة مسرحية ولحد الآن في المغرب”، وقال آخر: “صورة جميلة جدا عمي حسن، فكرتينا بوجوه الفن الأصيل والزمن الجميل، اشتقنا للضحكة معاكم واللمة العائلية رحم الله سي نور الدين وحفظكم الله وأطال في عمركم”.

يذكر أن الفنان حسن فولان أسس مسرح الحي عام 1986، رفقة رفيق دربه عبد الإله عاجل، ومن أبرز أعماله مسرحية “حب وتبن”، “شرح ملح”، “حسي مسي”.

وكان يعتمد مسرح الحي على البطولة الجماعية والجرأة في طرح مواضيع تعتمد على الآنية، إضافة إلى أنه كان يحظى بمواكبة إعلامية خاصة، سواء فيما يتعلق بالإعلام السمعي البصري أو المقروء.

ويضم هذا الأخير مختلف الوجوه الفنية التي تميزت بمسار فني حافل، كالفنان محمد الخياري، الراحل نور الدين بكر، عبد الخالق فهيد، عبد الحق الزروالي، فاطمة وشاي، خديجة أسد وغيرهم الكثير.

وبعد مرور سنوات، كانت هناك محاولات عدة لإعادة لم شمل الفرقة بعد تشتتها، لكنها باءت بالفشل نظرا لغياب التنسيق الجيد بين أعضائها.

بلادنا24 سلمى جدود 

 

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )