ثقافة وفن

حرب خفية بين ابتسام بطمة وطليقة زوجها

 

في بداية ارتباط ابتسام باطمة بزوجها الحالي فؤاد قبيبو، شهدت العلاقة بين هذا الأخير وطليقته نجلاء غرس الله تدهورا كبيرا بلغ حد التراشق بالكلام ونشر الغسيل أمام الملأ وعلى شبكات التواصل الاجتماعي، لتخبو بعدها نار الأزمة “ظاهريا”.

بعد تلك الأزمة ظل قبيبو وطليقته على تواصل بسبب ابنهما سلطان، هذا الاخير الذي سيشتعل حربا خفية من جديد بسبب عيد ميلاده بين ابتسام بطمة، فؤاد قبيبو ونجلاء غرس الله.

تعود فصول الحكاية الى بداية هذا الأسبوع، حينما دعت نجلاء غرس الله، طليقة زوج باطما، فؤاد قبيبو الى عيد ميلاد ابنه، وألحت على حضور أب ابنها ولو لخمس دقائق بذريعة أن ابنهما سلطان اشتاق كثيرا له ولأخته “عنبر قبيبو”، كما سمحت له في نص الرسالة التي وجهتها له بجلب ابتسام بطمة معه لعيد الميلاد، الا أن قبيبو واجه دعوة طليقته بالتجاهل، وتخلف عن حضور عيد ميلاد ابنه سلطان الذي أقيم بالقرب من أوريكة.

ولم يمر تجاهل قبيبو لدعوة طليقته مرور الكرام،لأن هذه الأخيرة، وفي لحظة انهيار، نشرت الرسالة التي أرسلتها لطليقها تدعوه فيها الى عيد ميلاد ابنه ،لتبرر بذلك غياب الأب وتخلي مسؤوليتها أمام متتبعيها، لكنها سرعان ما بادرت إلى حذفها قبل أن يراها المتابعون.

كما نشرت فيديوهات عبر خاصية الستوري تحكي فيها عن مدى صعوبة أن تكون “الأم والأب في الوقت ذاته” وهو ما اعتبره البعض رسالة مبطنة المقصود بها أن قبيبو قد تخلى أو لم يعد يتحمل مسؤولية ابنه كما يجب، وهو ما دفع المتابعين للهجوم على حساب باطمة وقبيبو وسؤالهما حول عدم حضور عيد ميلاد سلطان لتجيب ابتسام: “أي عيد ميلاد؟” لكنها حذفت التعليق هي الأخرى بعد ذلك.

أصداء نشر طليقة قبيبو للرسالة بلغته وزوجته الحالية، ليقررا الاحتفال بعيد ميلاد “سلطان” مجددا بعد أيام من عيد ميلاده وفي غياب أمه، مكتفيا بحضور زوجته الحالية وأسرتها، كما أصر قبيبو على تبرير سبب غيابه عن عيد ميلاد ابنه بمبرر بدا غير مقبول للبعض، حيث قال بأنه لم يستطع الحضور بسبب تواجده في مدينة الدارالبيضاء ، وهو ما يدفع للتساؤل: هل قبيبو يكيد طليقته بهذا التصرف أم أنه يرضي الجمهور الذي تساءل عن سبب غيابه في عيد ميلاد ابنه أم أنه فعلا كان فقط ينوي تعويض ابنه وإعادة الاحتفال بعيد ميلاده الذي تخلف عن حضوره؟

وتجدر الاشارة الى أن هذه ليست المرة الأولى التي يُقارن فيها الجمهور ابتسام زوجة قبيبو الحالية بطليقته، بل سبق لأحد المتابعات أن وضعت صورة لنجلاء وقبيبو قبل الطلاق معلقة:” شوفي شحال كان كيبغي نجلاء كينصب على العيالات غايشبع فيك بوسان ويطلقك تا انت”… لترد ابتسام باطمة::” باينة غير مالقيتيش اللي يبوسك، ايوا غير تهناي أنا راه من عندي للمقبرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى