توم هانكس ضمن قائمة المرشحين لنيل جائزة أسوأ الأفلام في العام

ضمن قائمة ترشيحات جوائز “راتزي” لأسوأ الأعمال السينمائية في العالم، كان اسم الممثل الأمريكي توم هانكس، واردا في هذه القائمة، حيث نال 3 ترشيحات ضمن هذه النسخة التي تعتبر معاكسة للأوسكار والتي تمنح لأسوأ الأفلام في العالم.
فبالرغم من توقعات دخول فيلم “إلفيس”، لتوم، والذي شارك فيه من خلال دور بطولي، ضمن لائحة الأعمال الأوفر حظا للفوز في جوائز الأوسكار، إلا أن منظمي هذه الجوائز الساخرة رشحوا العمل، في قائمة الأعمال المختصرة للترشيحات عن دوره كمدير لأعمال إلفيس بريسلي في فيلم عن سيرته، وعن توليه بصوته تجسيد شخصية نحات الخشب جيبيتو، في الصيغة الجديدة من فيلم “ديزني”، “بينوكيو”.
وأبرز بلاغ تابع لمنظمة “راتزي”، أن “الممثل توم هانكس، قد قدم في فيلم إلفيس، الأداء الأكثر عرضة للازدراء سنة 2022، ما جعله يرشح لفئتين من هذه الجوائز”.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن فيلم “إلفيس”، سبق ولقي استحسانا واسعا من النقاد، وكذلك أداء النجم أوستن بتلر فيه، حيث كان توم هانكس في دور مدير أعمال إلفيس، ما أوقعه في دوامة من الانتقادات، أما عمل “بينوكيو” الذي كان من إنتاج “ديزني”، فهو ضمن الأفلام الخمسة المرشحة لجائزة “راتزي” عن “أسوأ فيلم”، إلى جانب “بلوند” الذي يتناول سيرة مارلين مونرو.

بلادنا24 ـ حنان الزيتوني 

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )