توقيع اتفاقية لتنزيل خارطة طريق لقطاع السياحة

أشرف رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، اليوم الجمعة، بالرباط، على توقيع اتفاقية إطار للشراكة لتنزيل خارطة الطريق الاستراتيجية لقطاع السياحة بحلول عام 2026.

وبحسب بلاغ لرئاسة الحكومة، فقد وقع على الاتفاقية، كل من عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وفاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ومحمد مهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، ومحمد عبد الجليل، وزير النقل واللوجيستيك، وفوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية، المكلف بالميزانية، إلى جانب حميد بن الطاهر، رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة

وأفاد المصدر ذاته، بأنه “تم تخصيص غلاف مالي يناهز 6.1 مليار درهم، على مدى 4 سنوات، لوضع خارطة طريق 2023-2026، التي تهدف إلى استقطاب 17.5 مليون سائح، وخلق 200 ألف فرصة شغل مباشرة وغير مباشرة، وتحقيق 120 مليار درهم كعائدات من العملة الصعبة بحلول عام 2026”.

ولبلوغ هذه الأهداف، يضيف البلاغ، أنه “يجب اعتماد تصور جديد للعرض السياحي، والذي يتمحور أساسا حول تجربة الزبون عبر 9 سلاسل موضوعاتية و5 سلاسل أفقية، ووضع مخطط لمضاعفة سعة النقل الجوي، مع العمل على تعزيز الترويج والتسويق مع إيلاء اهتمام خاص للرقمنة، وتنويع منتجات التنشيط الثقافية والترفيهية، وانبثاق نسيج من المقاولات الصغرى والمتوسطة النشطة والعصرية، زيادة على هذا، تأهيل الفنادق وإحداث قدرات إيوائية جديدة، وتعزيز الرأسمال البشري، عبر إطار جذاب للتكوين وتدبير الموارد البشرية، من أجل الارتقاء بجودة القطاع وإعطاء آفاق مهنية أفضل للشباب”.

ولضمان نجاح خارطة طريق السياحة على أرض الواقع، تم إحداث “لجنة وطنية بين وزارية مكلفة بالسياحة تحت إشراف رئيس الحكومة، وتتكون من الأطراف الموقعة على الاتفاقية الإطار، بالإضافة إلى لجنتين وطنيتين، الأولى مكلفة بالنقل الجوي، والثانية بالمنتوج السياحي، بالإضافة إلى تكوين 12 لجنة لتتبع المخططات الجهوية، تحت رئاسة ولاة جهات المملكة، ووضع هيئة مركزية للتنشيط، وهيئات تنشيط جهوية على المستوى المحلي”.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *