رياضة

“تاريخ المباريات”.. الأسود يدخلون مباراة ملاوي لـ”تأكيد” التفوق التاريخي

لا شك أن المنتخب الوطني المغربي، وبالرغم من أن منافس ثمن نهائي “الكان”، ليس من مصاف الكبار، لكن التوجس سيد الموقف، مخافة من إعادة سيناريو البنين في كأس إفريقيا التي أقيمت في مصر .

 

أسود الأطلس، يدخلون ثمن نهائي “الكان”، بأفضلية من حيث تاريخ المباريات بينهم وبين المنتخب الملاوي .

 

1985 بداية المواجهة 

وكانت أول مباراة بين المنتخبين، سنة 1985، في إطار تصفيات كأس العالم، حيث استطاع المنتخب الوطني المغربي، الفوز على نظيره الملاوي بهدفين لصفر، قبل أن يتعادلا إيابا بصفر لمثله .

 

السفري وحجي في الموعد

 

2004 ، تاريخ ثاني النزالات التي تجمع بين المنتخبين، حيث استطاع المنتخب الوطني المغربي، التعادل بهدف لمثله بمباراة الذهاب، وبهدف يوسف السفري، قبل أن يفوز بنتيجة عريضة إيابا، بأهداف كل من السفري مرة أخرى، ويوسف حجي، في مناسبتين، بالإضافة لوسط الميدان السابق، الحسين خرجة .

 

الفوز ذهابا وإيابا

 

بعد سنتين من ذلك (2006)، استطاع المنتخب الوطني المغربي، الفوز ذهابا وإيابا على المنتخب الملاوي، في إطار تصفيات كأس إفريقيا، بهدفين لصفر في أولى المباريات، وهدف نظيف في المباراة الثانية .

 

4 نقاط 

 

أكثر من عقد من الزمن، يعيد المواجهة مجددا، سنة 2018 ، تصفيات كأس أمم أفريقيا (2019)، حيث استطاع الأسود الفوز بثلاثية نظيفة، والتعادل السلبي حسم مباراة الأياب .

 

“الأسود” يبحثون عن التأكيد

وهاهو اليوم، المنتخب الوطني المغربي، يواجه المنتخب الملاوي، مجددا في إطار ثمن نهائي “الكان”، وعين الأسود على تأكيد التفوق التاريخي، لهم أمام منتخب يراه عدد من المحللين بـ”المغمور”، في حين يراه البعض الاخر فخا في مواجهة أبناء خليلوزيتش .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى