اقتصادالرئيسيةدولي

الحرب الروسية الأوكرانية | مخاطر انتعاش سوق الأسهم تُواجه المستثمرين

كشفت صحيفة ‘Bourse News’، عن استمرار قلق و ترقب المستثمرين بشأن الآثار الاقتصادية ، الناجمة عن الحرب الروسية على أوكرانيا و الارتفاع المهول لأسعار الطاقة في السوق العالمية.

ويواجه المستثمرون في أسواق الأسهم العالمية ، كثيراً من المخاطر، أبرزها تدهور الربحية ونتائج الأعمال إلى تباطؤ النمو الاقتصادي وصعود التضخم، بما قد يدفع البنوك المركزية إلى الإسراع بتطبيق سياسة نقدية تقشفية.

ومن المتوقع، أن يحدّ وقف إطلاق النار الذي أعلنت عنه روسيا في وقت سابق، من الارتفاع المثير للقلق في السوق العالمي .

وشهدت البورصات الاوروبية عند افتتاحها ،اليوم الأربعاء، ارتفاعاً ملحوظاً ،حيث ارتفعت العقود الآجلة إلى 2.86٪ بالنسبة لـ’le cac 40 parisien’، و بنسبة 3.32٪ لصالح ‘le dax’ المتواجدة بفرانكفورت،وكذلك 1.71٪ بالنسبة ل’FTSE’ في لندن.

و عرفت معظم المؤشرات يوم أمس الثلاثاء انخفاضاً طفيفاً،بسبب الصراع في أوكرانيا.

ووفقا للمصدر، حصلت بورصة الدار البيضاء ،يوم الثلاثاء، على 2٪، وبالتالي تم محو ثُلثي الانخفاض السابق إلى نسبة 3٪.

واستمرت بعض القطاعات في عملية البيع مثل: العقارات، المواصلات، والغاز والبترول، فيما عرفت القطاعات الأخرى حالة من الانتعاش، على ما كانت عليه سابقاً.

واستنادا على ما جاءت به الصحيفة، تم تسجيل يوم أمس الثلاثاء، ضغطاً خفيفاً مع ارتفاع بنسبة 5.3٪ في معدل النقاط الأساسية لأسعار 52 أسبوع ، بينما 9 نقاط أساسية تخص أسعار 26 أسبوعاً، هذا على الرغم من ضعف مجموع أموال الخزينة (500 mdh في المجموع)، مما يعكس نفور المستثمرين وقلقهم للمخاطرة،و ضغوط الميزانية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى