بعد فشل الشطبي لثلاث ولايات.. “أحرار” بني ملال يراهنون على الشرايبي لحفظ ماء الوجه

فجر الكاتب الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار ببني ملال، مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما قام بتقديم طلب ترشيحه لخوض الانتخابات الجزئية بخصوص المقعد الشاغر، عن دائرة إقليم بني ملال.

طلب الترشيح من أجل منح تزكية الذي تقدم به الكاتب الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار، خلق ضجة كبيرة لدى أوساط الحزب، ليدخل في منافسة مباشرة مع المنسق الجهوي للحزب عبد الرحيم الشطبي، الذي فشل أكثر من مرة بالفوز بإحدى المقاعد داخل قبة البرلمان.

تنافس الكاتب الإقليمي المهدي الشرايبي والمنسق الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار عبدالرحيم الشطبي، خلف ردود أفعال قوية، بين مناصري الطرفين، خصوصاً وأن الشرايبي يتلقى دعماً كبيراً من طرف مكونات الحزب ومنتسبي الأحرار على مستوى جهة بني ملال خنيفرة، في ظل الهزائم المتتالية للمنسق الجهوي، منذ سنة 2002، كأول تجربة له في الاستحقاقات الانتخابية.

وفي السياق ذاته، فإن حزب التجمع الوطني للأحرار بجهة بني ملال خنيفرة، يعيش صراعات كبيرة، جراء نتائج الانتخابات الماضية، خصوصاً انتخابات مجلس المستشارين، التي فاز بها في آخر اللحظات عبدالله المكاوي عن حزب الحركة الشعبية، بالإضافة إلى فضيحة الحكم القضائي والقاضي بإفراغ مقر حزب التجمع الوطني للأحرار.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *