مجتمع

بعد التأجيل لسنتين بسبب “كورونا”.. أمازيغ العالم يجتمعون بورزازات

انطلقت فعاليات المؤتمر العاشر لأمازيغ العالم، يوم أمس الجمعة، تحت شعار ” ما هي التدابير العاجلة التي ينبغي اتخاذها لحماية،تنشيط و تعزيز اللغة الأصلية لسكان شمال إفريقيا و الساحل؟”، بمدينة ورزازات.
واختار مؤتمر هذه الدورة التركيز على “أهمية اللغات الأم”، باعتبارها أول لغة يتعلمها الطفل، وتماشيا مع العقد الدولي للغات الشعوب الأصلية الذي أطلقته منظمة اليونيسكو، ومنتدى الأمم المتحدة الدائم المعني بقضايا الشعوب الأصلية، بحضور مجموعة من ممثلي الدول على رأسها المغرب، و الجزائر و تونس و ليبيا.
ويهدف المؤتمر العاشر إلى إحداث مشروع مجتمعي يقوم على قيم الحرية و المساواة و التسامح و الديمقراطية و حقوق الإنسان، ومكافحة جميع أشكال التمييز و الإقصاء و التهميش، بالإضافة إلى الدفاع عن حقوق الشعوب الأصلية الأمازيغية و تعزيزها و تطويرها.

وستختتم أشغال مؤتمر أمازيغ العالم يوم غد الأحد 27 مارس.

ويشار أنه سبق و أن تأجل عقد المؤتمر العاشر لمرتين بسبب جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى