بتعليمات ملكية.. مؤسسة محمد الخامس للتضامن تتعبأ لمساعدة المتضررين من موجة البرد القارس

أعطى الملك محمد السادس، تعليمات سامية من أجل إطلاق مبادرة تضامنية، ترمي لمواجهة موجة البرد القارس، لفائدة الساكنة القروية المتضررة من الانخفاض الكبير لدرجات الحرارة، بأقاليم الأطلس الكبير والأطلس المتوسط.

وحسب بلاغ لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، فإنه “سيتم تعبئة أطقم بشرية وآليات لوجيستية هامة، بتنسيق مع وزارة الداخلية والسلطات المحلية، لإيصال المساعدات الإنسانية للعديد من الأسر المنحدرة من الدواوير والمناطق النائية”.

ووفقا المصدر ذاته، فإن “هذه العملية ستستهدف، في شطرها الأول، العديد من الأسر بأربعة أقاليم ، هي ميدلت وخنيفرة وأزيلال والحوز”، مشيرا إلى أن “كل أسرة ستستفيد من رزمة من المواد الغذائية (دقيق، أرز، سكر، شاي، ملح، زيت المائدة، وحليب مجفف) وأغطية”.

كما أشار البلاغ، إلى أن الشروع في تنفيذ برنامج هذه المساعدة الإنسانية، سيكون ابتداء من يوم غد الأربعاء 25 يناير.

بلادنا24

 

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )