اقتصاد

بالأرقام.. ارتفاع أسعار المنتوجات الصناعية بالمغرب خلال الشهر المنصرم

عرف الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع “الصناعات التحويلية باستثناء تكرير البترول” ارتفاعاً بـ 0,8 في المائة خلال شهر فبراير الماضي، مقارنة مع شهر يناير من نفس السنة الجارية،حسب ما أفادت به المندوبية السامية للتخطيط.

وأوضحت المندوبية في مذكرة إخبارية صادرة عنها، أن ارتفاع الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج الصناعي والطاقي والمعدني لشهر فبراير الماضي، قد نتج بالخصوص عن ارتفاع الأسعار بـ0,6 في المائة في “صناعة الملابس” وبـ0,4 في المائة في “صنع الأجهزة الكهربائية”، وبـ 1,6 في المائة في “صناعة النسيج”، وبـ 1,9 في المائة في “صنع منتجات من المطاط والبلاستيك”، بـ 2,4 في المائة في “الصناعات الغذائية” و7,5 في المائة في “صناعة منتجات التبغ” وبـ1,4 في المائة في “التعدين”.

بالإضافة إلى أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع “الصناعات الاستخراجية”، عرف هو الآخر ارتفاعا بـ 0,1 في المائة خلال شهر فبراير من السنة الجارية.

وفيما يخص تراجع الأسعار، وفقا للمصدر ذاته، فقد عرف قطاع “الصناعة الصيدلانية” تراجعاً بـ 0,8 في المائة، أما في “صنع منتجات أخرى غير معدنية” وفي “صناعات تحويلية أخرى فقد عرف تراجعاً بـ 0,1 في المائة.

أما فيما يتعلق بالأرقام الاستدلالية للأثمان عند الإنتاج بالنسبة لـ “إنتاج وتوزيع الكهرباء” و”إنتاج وتوزيع الماء”، فقد عرفت استقراراً خلال شهر فبراير 2022.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى