النفايات تغطي المقابر..إهمال جماعة بني ملال وشركة “كازاتيكنيك” يحول المقبرة الإسلامية إلى مطرح للنفايات

تعيش المقبرة الإسلامية القديمة، المتواجدة بشارع البارودي، قرب حي النوايل المخزن ببني ملال، حالة كارثية بسبب رمي الأزبال والنفايات وباقي الملابس المستعملة.

وعاينت “بلادنا24“، المقبرة الإسلامية التي تعرف تواجد مجموعة من الملابس المستعملة والنفايات، مسببة روائح كريهة، وهو الأمر الذي خلف حالة من الاستياء والتذمر الشديد، لدى مجموعة من المواطنين القاطنين بالأحياء القريبة من المقبرة.

وعبرت الساكنة القريبة من المقبرة الإسلامية، عن غضبها بسبب تواجد النفايات،و خصوصاً الملابس المستعملة، التي يتم رميها من طرف تجار السوق المتواجد بجانب المقبرة، حيث أن هذه الملابس غطت مجموعة من القبور، وتسببت في كارثة بيئية.

وزاد من غضب الساكنة، اهمال المجلس الجماعي لبني ملال، للمقبرة الإسلامية و عدم القيام بأي حملة لتنظيفها، بمعية شركة “بني ملال للبيئة”، المفوض لها بتدبير قطاع النظافة بمدينة بني ملال.

بلادنا24زهير عبدالله

 

 

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )