المندوبية السامية للتخطيط: أمل الحياة عند النساء أكبر من الرجال.. وهن الأكثر عرضة للترمل

دراسات عديدة، تهتم بتحليل وجمع مختلف المعطيات العامة والخاصة عن وضعية النساء المسنات في المغرب. و آخر هذه الدراسات كانت عن أمل الحياة عند الولادة، والتي تم التوصل من خلالها، إلى أن أمل الحياة عند النساء هو أكبر من الرجال، غير أن الظروف التي تتقدم فيها المرأة في العمر هي أقل جودة بشكل عام، مقارنة بالرجل.
وبحسب ما وفرته معطيات المندوبية السامية للتخطيط، فإن النساء هن أكثر احتمالية من الرجال الأكبر سنًا لإكمال حياتهن بمفردهن بدون زوج، إضافة إلى أن وضعية الهشاشة تتفاقم بشكل كبير لدى النساء، بفعل المشاركة المنخفضة في الحياة العملية، وأيضًا بسبب زيادة التعرض للأمراض المزمنة.

وتسعى المندوبية السامية للتخطيط، لتوفير مختلف المعطيات الخاصة بوضعية الأشخاص المسنين في المغرب، مع التركيز بشكل خاص على وضعية النساء المسنات، بالتزامن مع مناسبة تخليد المجتمع الدولي في الفاتح أكتوبر من كل سنة، لليوم العالمي للأشخاص المسنين.

وأشارت المندوبية، إلى أنه في الفترة الممتدة ما بين 1970 و2022، ارتفع عدد الأشخاص المسنين بالمغرب من مليون نسمة إلى حوالي 4,5 مليون، أي بنسبة زيادة سنوية تقدر بنحو 2,8%، والتي فاقت بمعدلاتها نسبة زيادة إجمالي عدد سكان المغرب، والبالغة 1,7%.

و توقعت المندوبية في أفق 2050، حسب ما أبانت عنه الإسقاطات الديمغرافية التي أنجزتها، أن يصل العدد الإجمالي للمسنين إلى حوالي 10 ملايين شخص، أي بنسبة زيادة سنوية تقدر ب 2,9%، وسيبلغ الوزن الديموغرافي للأشخاص المسنين، تبعا لذلك،نسبة 23,2%، مقابل 12,2% حاليًا.

ويعزى هذا التطور السريع، إلى تحسن أمل الحياة عند الولادة، الذي انتقل من47 سنة في بداية الستينيات، إلى 76,9 سنة حاليا، وهو ما سمح لأفواج عديدة منبثقة من فترات الخصوبة المرتفعة للوصول إلى أعمار متقدمة.

وحسب الجنس، يمثل عدد النساء المسنات، إلى غاية السنة الجارية، 2,3 مليون نسمة، أي أكثر من الرجال بـ 100.000 نسمة، وسيصل هذا العدد إلى 5,4 مليون في أفق 2050، أي بـ 770.000، أكثر من الرجال.

هذا التطور حسب المندوبية، راجع إلى أن أمل الحياة عند الولادة الخاص بالنساء أكبر منه لدى الرجال، ويقدر بـ 78,6 سنة عند النساء، مقابل 75,2 سنة لدى الرجال. علاوة على أن أمل الحياة عند النساء بعد 60 سنة، يقدر بـ 22,3، فيما تصل هذه النسبة ل 20 سنة، لدى الرجال.

بلادنا24مهى الفطيري

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )