اقتصاد

المغرب يحتل المرتبة 59 في مؤشر ماستركارد لرائدات الأعمال

كشفت نتائج دراسة صادرة عن ماستركارد لرائدات الأعمال أن المؤشر السنوي في نسخته السنوية الخامسة، أظهر أن المغرب  احتل الرتبة 59، و تقدم رائدات الأعمال في 65 اقتصادا، تمثل فيها 82.4٪ من القوى العاملة النسائية في العالم.

و أكدت النتائج أن المغرب ينعم ببيئة مناسبة لرائدات الأعمال لتطوير ملكاتهن، بالمقارنة مع دول شمال افريقيا، إلا أن المؤشر أثبت أن المغرب لا يزال متأخراً مقارنة بدول أخرى، فيما يخص الفرص المتاحة لرائدات الأعمال.

ووفقا للدراسة ذاتها، فقد تأثرت 64 في المائة من الشركات التي تترأسها النساء جراء تداعيات الوباء، موضحة في السياق ذاته أن نساء شمال افريقيا و الشرق الأوسط، لا يزلن يعانين من نقص التمويل لبدء الشركات.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن المغرب وإلى جانب الإمارات العربية المتحدة ، والسعودية، والأردن، والجزائر، ولبنان، يُعد من بين الاقتصادات التي أحرزت تقدماً ملحوظاً في التصنيفات ضمن التقرير الأخير لعام 2021، مقارنة مع مؤشر ماستركارد لرائدات الأعمال لعام 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى