مجتمع

الأزمة الصحية | معاذ المرابط يعلن عن نهاية موجة “أوميكرون”

أعلن معاذ المرابط، منسق مركز طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، في تصريح صحفي ،إثر تقديمه لتطورات الحالة الوبائية لجائحة كوفيد -19 في المملكة  في التقرير النصف الشهري لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية الخاص للفترة الممتدة من 16 فبراير إلى فاتح مارس 2022، عن انتهاء موجة “أوميكرون” في المغرب.

وحسب المرابط فقد جاء هذا القرار بعد أسبوعين متتالين من المستوى الأخضر لتبدأ مرحلة ما بعد الموجة أو ما يسمى بالفترة البينية الثالثة، وأضاف في تصريحه قائلا: “هكذا تكون موجة أوميكرون كما كان متوقعا، موجة سريعة وقصيرة استمرت 11 أسبوعا وبلغت ذروتها في الأسبوع الممتد من 17 إلى 23 يناير 2022 ، ومقارنة بالموجة “دلتا”، فإن موجة أوميكرون تعتبر أقل ضررا وفتكا بنسبة النصف، حيث بلغت نسبة الحالات الخطيرة والحرجة خلال موجة دلتا 4,3 في المائة بينما في موجة أوميكرون بلغت هذه النسبة 2 في المائة أي أقل من النصف”.

وبالنسبة لباقي المؤشرات التي ساعدت في اتخاد هذا الموقف، أشار المرابط، أنه بخصوص الحالات الخطيرة الوافدة على أقسام الإنعاش والعناية المركزة، فقد انخفضت هي الأخرى ب 40 في المائة لتسجل 133 حالة دخول جديدة، في حين غادر 171 مريضا هذه الأقسام بعد تحسن حالتهم الصحية.

وأضاف فيما يتعلق بحالات الوفاة، فقد بلغ عددها 84 حالة وفاة خلال الأسبوع الأخير أي بانخفاض يساوي 26 في المائة مقارنة بالأسبوع الذي سبقه.

وجدد المرابط بهذه المناسبة دعوة وزارة الصحة والحماية الاجتماعية الى التزام جميع المواطنات والمواطنين من جميع الفئات العمرية كبارا وصغارا، بالاستمرار في الانخراط السريع بالحملة الوطنية للتلقيح وأخذ الجرعات الأولى و الثانية وكذلك الثالثة المعززة التي تساهم حسب قوله بشكل كبير في تقوية المناعة، فضلا عن تذكيره بالالتزام بالتدابير الوقائية الموصي بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى