الرئيسيةسياسية

البوليساريو تبرر القرار الإسباني الداعم للوحدة الترابية وتُصر على أن العلاقات مع مدريد مستمرة

الوالي زاز

تُواصل جبهة البوليساريو محاولاتها الرامية إلى التخفيف من حدة القرار الإسباني الجديد الداعم للوحدة الترابية في سبيل تبريره لساكنة مخيمات تندوف وإمتصاص حالة الغضب السائدة.

وإنخرط ممثل جبهة البوليساريو بإسبانيا، عبد الله العرابي في تلك المحاولات، لاسيما بعد تصريحات ممثل جبهة البوليساريو في نيويورك، سيدي محمد عمار، الهجومية، تلك التي اعتبر فيها القرار الإسباني “خيانة” لجبهة البوليساريو.

وقال ممثل جبهة البوليساريو في إسبانيا، عبد الله العرايي في هذا الصدد ،أن العلاقات بين إسبانيا وجبهة البوليساريو قائمة وسوف “تظل كما هي” على الرغم من “الرهان المحفوف بالمخاطر” للحكومة فيما يتعلق بالصحراء.

وأعرب خلال تصريحات لوكالة الأنباء الإسبانية عن أسفه لحدوث “تراجع” في الاستقرار “في شمال افريقيا، مضيفاً أن القرار الإسباني بدعم المغرب لن يُمَكّن من حل نزاع الصحراء كما لم يتم إتخاذه، انطلاقاً من رؤية إستراتيجية بحكم أن شمال إفريقيا يضم عدداً من الدول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى