تقاريرسياسيةمجتمع

ارتفاع حالات الإصابة بـ”أوميكرون” .. سيناريو جديد لمسلسل الأزمة الوبائية في المغرب

ما إن عمّت الهوادة الأرجاءٓ ، حتى حل الضيف الجديد بسلالة أكثر تعقيدا ، تسلح المقيت بطفرات جديدة ، معلنا بداية صراع مستحدث ، قد يطول ، و المراد ألا يفعل .

وضع الفيروس المتحور أوميكرون المغربٓ ، و بشكل مباغث ، أمام انتكاسة وبائية جديدة ، بأوضاع مغايرة تبعث على اليأس ، خصوصا و أن المغرب بذل ، و ما يزال ، جهودا جسيمة لاحتواء الفيروس ، من خلال جملة من التدابير الاحترازية و الإجراءات الوقائية .

و تتبعا منه لامتدادات خطى الفيروس ، بتأثيراتها الجسيمة على كل القطاعات ، تظافرت جهود الحكومة المغربية , و شكل مكثف , من خلال تسطير مجموعة من المخططات و الإستراتيجيات ، التي تروم إصلاح ما يمكن إصلاحه ، إلا أن ملامح الواقع تحكي تفاصيل اخرى ، بتكهنات مستقبلية بقالب منطقي .

 

خالد أيت الطالب .. انتشار صاروخي لحالات أوميكرون

شهد يوم الأربعاء 15 دجنبر 2021 ، تسجيل أول إصابة بالمتحور “أوميكرون” لدى مواطنة مغربية بمدينة الدار البيضاء ، فتضاعف هذا الرقم و نما معدل الارتفاع ، مخلفا إصابات جديدة اكتسحت أقسام الإنعاش .

و في هذا السياق ، قال وزير الصحة و الحماية الاجتماعية ، خالد أيت الطالب ، إن نسبة ارتفاع الحالة الوبائية في المغرب  فاقت ٪70 , إضافة إلى وفاة ستة أشخاص جراء فيروس أوميكرون ، مشيرا إلى أن معظم الحالات الوافدة إلى أقسام الإنعاش اتسمت ب “الحرجة” ، و هي لأشخاص لم يتلقوا جرعات التلقيح .

و أضاف أيت الطالب ، أن فيروس أوميكرون اكتسح الساحة الوبائية بدل المتحور ” دلتا” ، بعدما كانت تبلغ عدد الإصابات بهذا الأخير  ،”دلتا” ، 150 حالة في أكتوبر و نونبر 2021 ، خلافا للوضعية الوبائية الحالية ، التي أصبحت تعرف انتشارا صاروخيا ، ليصل عدد الحالات  إلى ستة آلاف حالة ، يعود أغلبها إلى أوميكرون ، داعيا في هذا الصدد إلى ضرورة تلقي جرعات التلقيح .

أوميكرون يزحف إلى المدارس

و على إثر ارتفاع أعداد الاصابات بالمتحور أوميكرون في صفوف الطلبة و المعلمين ، تسببت هذه الموجة الوبائية في إغلاق نحو 130 مؤسسة تعليمية ، و منها 24 مؤسسة تابعة للبعثات الأجنبية في المغرب ، بعد سلسلة الإغلاقات المتتالية ، الأمر الذي عجل بفرض تدابير احترازية جديدة ، أهمها اعتماد التعليم عن بعد ، كآلية تقنية بديلة للتعليم الحضوري ، كما تصدرت كل من جهتـي الدار البيضاء سطات و الرباط سلا القنيطرة  لائحة المدارس المغلقة ، بـ94 مدرسة من أصل 130 ، مما  أحدث موجة اضطراب في صفوف التلاميذ ، خصوصا في ظرفية اقتراب موعد الامتحانات ،  كما أن اعتماد التعليم عن بعد ، يثير الجدل مجددا ، و يفتح الباب لنقاش ملف الاختلالات التقنية و التنظيمية العالقة إلى حدود اليوم .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى