أمن فاس يعتقل موثق متورط في إصدار شيكات بدون رصيد

علمتبلادنا24، أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، قد اعتقلت موثقًا باستئنافية المدينة (ن.د.ب)، والذي عزل من مهمته بقرار من وزارة العدل، مختبئا في فيلا فاخرة بطريق إيموزار، قبل اقتياده لمقر الولاية والتحقيق معه بخصوص تهم مختلفة، غالبيتها مرتبطة بإصدار شيكات بدون وصيد وقت التقديم للوفاء.

ووفقًا لما كشفت عنه مصادر مطلعة، فقد باغثت فرقة أمنية الفيلا التي كان يختبئ فيها الموثق المعزول، بعد توصلها بإخبارية حول الموضوع، وأوقفته وحققت معه قبل إحالته على النيابة العامة لاتخاذ القرار المناسب في حقه على ضوء الأبحاث بعدما اتضح أنه موضوع عدة شكايات متعلقة بإصدار شيكات بنكية بمبالغ مالية مختلفة، اتضح أثناء محاولة سحبها أنه لا يتوفر على الرصيد الكافي لذلك.

وفي هذا الصدد، فقد عزل الموثق المذكور من مهمته بقرار من اللجنة التأديبية المكلفة بالبث في ملفات الموثقين بوزارة العدل، لتورطه في جرائم مختلفة بينها التزوير في عقود والنصب وإصدار شيكات بدون مؤونة، حيث ظل في حالة فرار متواريا عن الأنظار طيلة شهور لم يظهر له فيها أثر حتى أثناء محاكمته جنائيا رفقة البرلماني الاتحادي بالحسيمة عبد الحق أمغار بتهمة التزوير والمشاركة.

كما تجدر الإشارة، إلى أن كلا من الموثق المعزول والبرلماني أمغار، قد أدينا من طرف غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بفاس، بـ6 سنوات سجنا نافذة لكل واحد منهما، واستأنفا القرار، قبل أن تبرئهما الغرفة الجنائية الاستئنافية بعد الاستماع إلى أشقاء وشقيقات البرلماني.

تابع بلادنا 24 على Bladna24 News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *