أطر الدعم الاجتماعي التعليمي يستنكرون الاستفسارات التعسفية

ساءل البرلماني عن حزب الاستقلال، جمال الديواني، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى بشأن الاستفسارات التعسفية التي يتعرض لها أطر الدعم الاجتماعي بالمؤسسات التعليمية.

وقال البرلماني في نص سؤاله الكتابي، إن “عددا من أطر الدعم الاجتماعي بالمؤسسات التعليمية يتعرضون لمجموعة من التهديدات والاستفسارات التعسفية، نتيجة رفضهم للتكليفات المجحفة (الحراسة العامة، النظارة، مقتصد…)، بالإضافة لرفض الإشتغال ب 38 ساعة التي جاءت بها المذكرة الوزارية 190 التي تم إصدارها سنة 1981، وهي المذكرة التي لاتشمل أطر الدعم الاجتماعي”.

وأضاف الديواني، أن هاته الاستفسارات التعسفية “لاتتناسب مع خصوصية هذا الإطار الجديد، الذي تم إحداثه الموسم الدراسي المنصرم، على اعتبار أنها خاصة بهيئة التسيير بمؤسسات التعليم الثانوي، ولاتسمح بتنزيل مجالات مهام أطر الدعم الاجتماعي التي جاء بها القرار الوزاري رقم 20/0714”.

واستفسر حزب الاستقلال، الوزير بنموسى، عن “الإجراءات الاستعجالية التي ستتخذونها لتسوية وضعية هذه الأطر بما يتناسب مع مهامها، وذلك مراعاة للمستجدات التي تعرفها المنظومة التعليمية”.

بلادنا24 ـ نجوى رضواني

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )