تقاريرمجتمع

“أدت إلى وفاة رضيع بإقليم فڭيڭ”.. تفاصيل ”رحلة” ولادة بلغت 300 كلم

عرفت جماعة بوعنان بإقليم فڭيڭ الأسبوع الماضي، رحلة ولادة أدت إلى  حادثة “مؤلمة” راح ضحيتها سيدتين حوامل، الأولى فقدت مولودها فور وضعه خلال عملية الولادة، والسيدة الثانية لازالت توجد في حالة خطيرة.

الإهمال و التنقل بين المستشفيات 

 

وتعود فصول الواقعة إلى يوم الثلاثاء 13 شتنبر2022، حيث تم نقل حالتين تتعلق بسيدتين على وشك وضع مولوديهما، و هما في حالة جد خطيرة.

إذ أدى ”الإهمال” و التنقل بين المستشفيات من المركز الجماعي لبوعنان ثم بوعرفة وصولا إلى وجدة، إلى تعقيدات و مضاعفات خلال عملية الوضع.

تفاصيل ”رحلة” الولادة الصعبة

 

حسن الشويبيني فاعل جمعوي و حقوقي بالمنطقة يروي لـ”بلادنا24 تفاصيل رحلة الولادة و  الحادثة  التي يصفها “بالمتكررة” داخل المركز الجماعي ببوعنان .

يقول حسن شويبيني “أنه تم نقل السيدتين نحو المركز الصحي بمدينة بوعرفة  التي تبعد عن المركز الجماعي لبوعنان بحوالي 123 كيلموتر على متن سيارة إسعاف، نتيجة افتقار المركز الصحي ببوعنان للتجهيزات الضرورية، لكن المضاعفات التي تعرضت لها إحدى السيدتان أدت إلى دخولها في غيبوبة و تعرضها لنزيف داخلي جراء عملية فاشلة، مما دفع الأطقم الصحية بالمركز الصحي بمدينة بوعرفة إلى مطالبة عائلة السيدتين بنقلهما بشكل مستعجل نحو مدينة وجدة التي تبعد عن مركز بوعنان بحوالي 383 كيلومتر”.

 

يضيف حسن الشويبيني لـ”بلادنا24″،  “أن العملية التي تم إجرائها للسيدة الأولى بمستشفى الفرابي بوجدة لم تسر على ما يرام ،حيث تم إجراء العملية بطريقة بدائية أدت إلى فقدان السيدة لرضيعها حديث الولادة، فيما كانت السيدة الأخرى في وضعية حرجة نتيجة عناء الطريق و صعوبات الولادة إضافة إلى قضاء ليلة كاملة بمستشفى الفرابي بوجدة”.

البنيات الصحية الغائبة

 

و حول البنيات الصحية بالمركز الصحي الجماعي ببوعنان يضيف حسن الشويبيني لـ”بلادنا24″، ” أن المستوصف الموجود بالمركز الجماعي لبوعنان لا يتوفر على أدنى الشروط الصحية، حيث يضطر المرضي بالمركز الجماعي لبوعنان للتوجه صوب الراشيدية أو بوعرفة أو مستشفى الفرابي بوجدة لأجل تلقي العلاج ، حيث لا تقل المسافة عن 100 كلم ”.

ويؤكد حسن الفاعل الجمعوي و الحقوقي بالمنطقة ، أن المركز الصحي ببوعنان سبق أن شهد حالة وفاة شاب مؤخرا نتيجة عدم وجود الأوكسجين ، و يحمل المسؤولية الكاملة لمسؤولي قطاع الصحة بإقليم فيجيج .

بلادنا24-ياسر مكوار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى